الجمعة، 27 أبريل، 2012






القصيدة وطن الأحرار والقديسين والأنبياء 


وهذا الحشو في الكلمات نِيسانيُ الوقت 


قُدسيُ المكان 


يحبلُ بِآلاف الكواكب 


فَأخوتي في رضاعة الكلمات كثيرون 


أشكالهم كثيرة 


أوجاعهم كثيرة 


أحزانهم كثيرة 


وأحلامهم بحجم الورد صغيرة 


يحبلُ بكل الأشياء التي خلقها الله لتجعلنا أجمل 


الغرباء أجمل ..!! 


الذين يمرون على أصابعنا ويمضون دون حتى أن نعرف ملامحهم أجمل ..!! 


الأشياء التي لم تأتِ _ رغم يقيننا بقسوتها _ نظنُ أنها أجمل ..!


تُرتبُ الملائكةُ على كتفي الأيمن الضوء 


والموسيقى 


وحقول الفرح 


وأنا أُثقلُ كتفي الأيسر بِغبار الخطيئة 


هذا الحشو في الكلمات يحملُ في رحمه الثكالى 


المساكين 


المشردين 


المتعين 


المُمَزِقِينَ أحلامهم على جذوع الوقت الذي لا ينام ..!! 


أحلامنا المسكينة التي لا تنام 


أحلامنا الحافية أدمتها أشواك القدر 


ومضينا / ومضيت 


أشتهي المشانق 


يلفني الطريق 


يبلعني عِناقُ الفراغ للفراغ 


أعضُ نهد الغيم لأعتصر المستحيل 


الوجودُ مستحيل 


الحُب مستحيل 


وأنا / أنتِ مستحيلٌ مستحيل 


نمضي / أمضي 


أمتصُ رحيق الموت لأُدرك أسباب الحياة 


أمضي متخماً بالعُشب النبوي 


أتدحرج 


أهرول 


أقعُ 


أتعثرُ 


أقف 


أتوه في غابات الصمت 
أغرسُ في  براجم الوقت زهرة 


بين مفاصل الصخر تُفيقُ قطرة 


ويؤلف الخريفُ سيمفونية السقوط 


يهوي صعوداً للسماء 


يُرتل للكنائس حُزن الصليب 


يُكبرُ على المآذن خشوع السجود 


يؤلف الخريف موسيقاه 


للأحزان الصديقه 


الرفيقه 


يرافقني في ممرات السقوط 


فارغاً 


مفرغاً 


بلا شتاء ولا ورود ولا حقائب للسفر 


أتعرى 


يتعرى ويُعري أوردتي السقوط 


نَساقَطُ وأوراق المسافة أمنيات سُكارى 


العِطرُ تجاعيدُ الذاكرة 


الهمسُ شيبٌ في رؤوس الكلمات 


وهناي مكتظٌ بِغربته 


وهناي قصيدةٌ مخاضها عسير 


وهناكم انتظار لما قد يجيءُ أو لا يجيء ..!! 


وأناي غريبٌ عن أناي 


عن أناكم 


عن أناهم 


عن أناكِ حتى 


والصمتُ يُحدقُ بي 


يُحملقُ في زوايا الكائِناتِ 


كأسٌ مشبعٌ بثمالته 


كتابٌ يسوعي الفصول 


موسيقى  (سترافينسكي ) 


وسجائر تقتصُ من رِئتي 


وأنا المتشحُ بِِحِلكة الغياب 


ممشوق الوجع أمضي 


أشتهيني الضوء 


وأشتهيكِ الحضور في القصيدة 


لا مِثلُلكِ رتب أقلامي على رفوف الكلمات 


لا مِثلُكِ نفض عن روحي غُبار السيئات 


لا مِثلُكِ دوزن أحلامي بالشكل الصحيح 


داعب سُرة الوقت فيَ وجعلني أنتظر المجيء / مجيئكِ المُشتهى 


هناك تعليق واحد:

  1. .انضم إلى eToro وقُد ثورة التكنولوجيا المالية

    انضم إلى مسيرة النجاح اتصل بأكثر من 4 ملايين متداول ومستثمر من 170 دولة

    ردحذف