الخميس، 23 يونيو 2011

أعيش ها هنا وحدي والأمنيات سراب


أُصلي بلا امل بمغفرة
أجيء بلا امل في لقاء
أعودُ بلا امل في ان اجد اثاري
كمن يخطُ على وجه الماء نقشاً على امل ان يدوم للابد ؟؟!!!

-2-
في صدري غابةٌ من وجع
في صدري اشجار كآبة وبضعُ امنية
أمنية يلتهما الليل حين ادسني في عتمته
أمنية يقتاتها الغياب في روحي
أمنية يرفضُ ان يُنجبها القدر

-3-
لا مأوى لذاكرتي
لا مفاتيح لأبواب الأمنيات
كُل القصائِد كاذبةٌ
شيءٌ من فجور ولعنةُ الاحلام التائهة

-4-
أشدُ القصيدة من قميصها
أقدُ أكمام الحروف
أجيءُ .. أروح في زمن الردة باتت ممنوعةٌ الأحلَام
أشدُ ما تبقى من رحيق الحُب إلى قلبي
أشدُ الماء إلى ظمآي
وملامح الحياة إلى وجهي
وأناشيد الفرح إلى قلبي
أُمزقُ صمتي
أُقلب صوتي
وأسافرُ مع العصافير إلى بحر الأمنيات
فيجفُ البحر

-5-
عائدٌ من تيه الوجـع
من هيئة الغياب وكنههِ
عائدٌ من لعنة الصمت
من أوراقي المُمزقة
عائدٌ من رفوفي المُغبرة
من جذوة الآلام
من سُلَالات القهر عائِد
أُرددُ غنيٌ هو الألم وفقيرٌ هو الفرح في أرواحنا

هناك 4 تعليقات:

  1. قلب يفقد معناه
    معزول في عشق رجل
    تكبله أغلال غيابك
    إن حياتي ظالمة جداً
    من دونك..!


    محمد نبضك الساحر يروي عطشي


    مزون

    ردحذف
  2. مُزن السماء
    قِنديلة المطر

    قلبكِ أُغنية

    ردحذف
  3. ريما الفيصل25 سبتمبر 2011 12:02 ص

    كلما قرأت لك لا اشعر الا بالتيه
    تفقد الحروف مخارجها يا محمد كلما حاولت ان اصف حرفك
    لا تشبه احدا يا أنت الا انت

    ردحذف
  4. الأديبة ريما الفيصل :.. أشكر حضوركِ الجميل

    ردحذف